مجلة الجامعة الأسمرية https://journals.asmarya.edu.ly/jau/index.php/jau <p>مجلة الجامعة الأسمرية للعلوم الشرعية والعلوم التطبيقية، مجلة علمية محكمة ربع سنوية، تصدر عن مركز البحوث والدراسات العلمية بالجامعة الأسمرية الإسلامية - دولة ليبيا. المجلة تأسست سنة 2002.</p> <p>المجلة لها معامل تأثير عربي 0.86</p> <h4><strong><span style="color: #008000;">النشر في مجلة الجامعة الأسمرية مجاني وكذلك يسمح بتحميل بحوثها مجاناً من على موقعها على الانترنت</span></strong></h4> الجامعة الأسمرية الإسلامية ar-IQ مجلة الجامعة الأسمرية 2706-9524 <p>تتعلق الحقوق بنشر وتوزيع البحوث المنشورة في مجلة الجامعة الأسمرية، حيث توضح للمؤلفين الذين نشروا مقالاتهم في مجلة الجامعة الأسمرية، كيفية استخدام أو توزيع مقالاتهم، والاحتفاظ بجميع حقوقهم في المصنفات المنشورة، مثل (على سبيل المثال لا الحصر) الحقوق التالية:</p> <ul> <li>حقوق الطبع والنشر وحقوق الملكية الأخرى المتعلقة بالمقال المقدم، مثل حقوق براءات الاختراع.</li> <li>استخدام البحث المنشور في مجلة الجامعة الأسمرية في الأعمال المستقبلية الخاصة بالمؤلفين، بما في ذلك المحاضرات والكتب، والحق في إعادة إنتاج المقالات لأغراضهم الخاصة، والحق في الأرشفة الذاتية لمقالاتهم.</li> <li>الحق في الدخول في مقال منفصل، أو للتوزيع غير الحصري لمقالاتهم مع الإقرار بنشره الأولي في مجلة الجامعة الأسمرية.</li> </ul> <p><strong>الحقوق الفكرية:</strong> <a href="https://creativecommons.org/licenses/by/4.0/deed.ar" target="_blank" rel="noopener">وفق الرخصة الدولية للأعمال الإبداعية المشاعة، النسخة 4.0.</a></p> <p><strong>بيان الخصوصية</strong>: سيتم استخدام الأسماء وعناوين البريد الإلكتروني التي تم إدخالها في موقع مجلة الجامعة الأسمرية للأغراض المذكورة فقط والتي استخدمت من أجلها.</p> تطبيقات القواعد الأصولية عند المالكية من خلال حديث: (ولوغ الكلب في الإناء) https://journals.asmarya.edu.ly/jau/index.php/jau/article/view/2044 <p>استقر عند الأصوليين أن تطبيقات القواعد الأصولية هي مختبر نجاعتها وبرهان صلاحيتها في العملية الفقهية، استنباطا واستدلالا وتوجيها، وقد أجاب البحث عن هذه الفرضية من خلال تحليل حديث نبويّ (ولوغ الكلب في الإناء) من حيث الدرس الأصولي عند المالكية، حيث تجلت جودة الربط بين الدرس النظري في كتب الأصول والتطبيقي في كتب الفروع، وفق آلية سمحت باطراد المشهور مع الاختيار الأصولي في المذهب، لتؤكد أن الاختلاف الفقهي داخل المذهب ليس مجردا عن نظر أصولي؛ بل إنه مستند إلى قواعد كلية مطردة، زاد من إثرائها كونها متنوعة تشمل قواعد التعليل، والمفاهيم، ودلالة الأمر، والعام والتخصيص، والتعارض والترجيح، مما يستدعي تعميق البحث في المجال الفقهي في الإطار الأصولي لاسترجاع رونق الفقه وريادته.</p> <p class="a" dir="RTL"><span lang="AR-SA"> </span></p> عبد الحكيم سالم امحمد الكامل الحقوق الفكرية (c) 2024 د. عبد الحكيم سالم امحمد الكامل https://creativecommons.org/licenses/by/4.0 2024-05-11 2024-05-11 37 2 64 92 10.59743/jau.v37i2.2044 أحكام الدين المتعلقة بالزكاة عند المالكية https://journals.asmarya.edu.ly/jau/index.php/jau/article/view/2042 <p>تناولت هذه الدّراسة موضوع زكاة الدّيون عند المالكية وما يتعلق بها من أحكام، مع بيان ماهيتها وحكمها، وتحرير أقوال فقهاء المذهب واختلافهم في ذلك، وإظهار أقسام الديون وحكم كل نوعٍ في الزكاة، وأثر ذلك على الدّائن والمدين على حدٍّ سواء، مع إيضاح جنس الديون المسقطة للزكاة، وشروط الدين المانع منها، من خلال دراسة الموضوع دراسة مذهبية، وتوصلت الدراسة لعدد من النتائج أبرزها: أنّ ديون الشخص ليست مسقطة للزكاة على الإطلاق، وأنّ حكم زكاتها يختلف باختلاف أصل الدين ومنشئه، واختلاف نوعه.</p> الهادي محمد الهادي الطويل الحقوق الفكرية (c) 2024 الهادي محمد الهادي الطويل https://creativecommons.org/licenses/by/4.0 2024-05-19 2024-05-19 37 2 93 109 10.59743/jau.v37i2.2042 بيع ما ليس عندك لدى المالكية https://journals.asmarya.edu.ly/jau/index.php/jau/article/view/2046 <p>تتناول هذه الدراسة حكم بعض الصور المعاصرة "لبيع ما ليس عندك" المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي عند المالكية، مع دراسة "بيع ما ليس عندك" من الناحية النظرية، فذُكر في مبحثيها الأولين حكم "بيع ما ليس عندك"، وتعريفه، وعلاقته ببعض البيوع المشابهة له، "كالعينة"، و"السلم"، و"بيع الأشياء قبل قبضها"، إذ قد تتداخل بعض هذه الأنواع مع "بيع ما ليس عندك" في بعض الصّور، واختصّ المبحث الأخير بذكر التطبيقات المعاصرة "لبيع ما ليس عندك" في مواقع التواصل الاجتماعي، وهي "بيع الحجز"، و"البيع بالطلب"، و"التسويق بالعمولة"، وذكرتُ البدائل الشرعية للصور المحرمة من هذه الأنواع في الختام. وتهدف الدراسة إلى بيان مفهوم بيع ما ليس عندك وصوره ومفهومه، مع البحث في البدائل الشرعية لما حرُم من أنواع البيع المنتشرة في مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك تهدف إلى إظهار مرونة المذهب المالكي، ومدى ارتباطه بالواقع من خلال الحكم على المسائل النّازلة، وإيجاد الحلول المناسبة لها، واتبعت في البحث المنهج الوصفي؛ لتوثيق المعلومات، وإسنادها إلى مصادرها، والمنهج التحليلي؛ لبيان مفهوم بيع ما ليس عندك، وصوره، وكذلك المنهج الاستقرائي بتتبّع المصادر المتاحة في الموضوع، وجمع النّصوص الفقهية المتعلقة بالدراسة. ومما توصلت إليه من خلال هذه الدراسة أن "بيع الحجز" هو في حقيقته بيع "سلم" لم تتوفر شروطه، وأن "البيع بالطلب" هو أحد صور "بيع العينة" المحرّمة التي نصّ فقهاء المالكية على تحريمها، وأن "التسويق بالعمولة" هو من "السمسرة" وله صور محرّمة وأخرى جائزة، وأن "السّلم" بشروطه هو أحد البدائل الشرعية "للبيع بالحجز"، و"البيع بالطلب"، وأن التزام الصور الجائزة من "السمسرة" التي نصّ عليها الفقهاء هو البديل الشرعي لما حرُم من صور التسويق بالعمولة.</p> هدى القاضي الحقوق الفكرية (c) 2024 هدى القاضي https://creativecommons.org/licenses/by/4.0 2024-05-28 2024-05-28 37 2 110 154 10.59743/jau.v37i2.2046